مناوشات

.
There was an error in this gadget

Thursday, September 29, 2011

رسالة إلى عبد الناصر فى العالم الاخر





أعلم أن الله من يحاسبنا. وذلك من رحمته عليك وعلينا.

لا أحب أن اختزل ولا أن أشيطن الاخرين. فأنت بالتأكيد بشر لك محاسن وبك سيئات. لا يهمنى.. فقط أحب أن أبعث إليك برسالة. علها تصلك بطريقة ما. أو لعل أحد من أبناءك يطالعها وينقلها معه الى العالم الاخر فيتلوها عليك.

يا جمال يا حبيب الملايين كما نادتك الجموع فى جنازتك. حسبى الله ونعم الوكيل ! فمن سن سنة حسنة له أجرها وأجر من عمل بها. ولعلك تعلم باقى الحديث. لن أتحدث عن حقوق الإنسان ومن تعذبوا فى عهدك. فتلك نغمة قديمة وقد لا تفهمها !

أود أن اطمئنك أن دولتك البوليسية مازالت شامخة راسخة رسوخ "يحى الجمل" باقية بقاء "صباح".
دولتك البوليسية وجهت كهرباء السد العالى إلى أجسام المعتقلين ظلما وبدون ظلم.
دولتك البوليسية وجهت كل ما بنيته "أو أممته " إلى جيوب كلاب السلطة من عز وسالم وغيرهما الكثير.
دولتك البوليسية أحبطت الملايين حتى عندما ثاروا. وجعلتهم بين اختيار الفوضى او التعايش معها.
دولتك البوليسية جعلت كل من نبغ بسبب مجانية التعليم يهاجر إلى الخارج وينفع بأموالنا غيرنا ليتفوقوا علينا.

نظامك العسكرى جعل شابا فى 2011 يقول كابوس 54 يعود من جديد. يالها من مهزلة  أكثر من نصف قرن ومازلنا تحت رحمتك !
نظامك العسكرى يهددنا ما بين الفوضى أو أن نكون " ولاد حلال" لما "يهشونا نتهش".
نظامك العسكرى كاد أن يجعلنا نشرك بالله. فالله واحد أحد. ونظامك يمتلك فى 2011 سلطات التنفيذ والتشريع والقضاء. يا مثبت العقل والدين يا رب.

نظامك العسكرى دمر ما كنت تتوهمه من دولة زعيمة لحركة عدم الإنحياز لدويلة ذليلة تابعة لأمريكا. يتهدد تحولها الديموقراطى بعد اكثر من نصف قرن بسبب بذرة وضعتها ولم تقطعها قبيل مماتك.

فى ذكراك أقول.. ربنا يرحمك وحسبى الله ونعم الوكيل

Wednesday, September 28, 2011

البارودى وثورة يناير.



من قصيدة " طيف سميرة " للشاعر محمود سامى البارودى.. درستها فى المرحلة الإعدادية وما زالت ذاكرتى تحتفظ بالبيت الأول..


"قصیدة قالها البارودي في منفاه بعد أن زاره طیف إبنته سمیرة فأثارَ عاطفته، وألهب خیاله، وتذكر وطنه ، وكیف حاول إنقاذه من المحنة والأوضاع السیاسیة والإجتماعیة المتردیة، ویعجب لهذا الزمن وتقلّبه........ یمكن اعتبار هذه القصیدة من جملة شعره في الفخر والحماسة، الذي لا یخلو من المعاني الحكمیّة والوعظیة ، مبیّناً أن العاقبة الحمیدة ستكون في النهایة للمترفّعین عن الدنایا، الثابتین علی مبادئهم ومثلهم العلیا ، وأن الدنیا ما هي إلّا ساحة یجول فیها الظالمون والمنافقون والخونة ویصولون لأیام معدودة حتی إذا دهمهم الموت فحینئذ ستنكشف الحقیقة ویعود الحق إلی نصابه " (1)


 تذكرتها وأنا أرى الإحباط فيمن حولى.. والقلق يأتى من حين لاخر. 
عليَّ طِلابُ العزِّ من مستَقرِّهِ                 ولاذنبَ لي إنْ عارضَتْني المقادِرُ
فما كلُّ محلولِ العریكةِ خائبٌ              ولا كلُّ محبوك التَّریكةِ ظافرُ
فماذا عسی الأعداءُ أن یتَقَوَّلوا            عليَّ وعِرضي ناصحُ الجیبِ وافرُ..
ولو رُمْتُ ما رامَ امرُؤٌ  بخیانةٍ            لَصَبَّحَني قِسطٌ من المالِ غامرُ 
ولكن أبتْ نفسي الكریمةُ سَوْءةً             تُعابُ بها والدهرُ فیه المعایرُ
فلا تَحْسَبَنَّ المالَ ینفعُ صاحبَهُ              إذا هو لم تَحْمَدْ قِراهُ العشائرُ
فقد یستَجِمُّ المالُ والمجدُ غائبٌ            وقد لایكونُ المالُ والمجدُ حاضرُ...
فلا غروَ أنْ حُزْتُ المكارمَ عاریاً            فقد یشهدُ السیفُ الوَغی وهوَحاسرُ  ...
فما الفقرُ إن لم یَدْنُسِ العِرضُ فاضحٌ        ولا المالُ إن لم یَشْرُفِ المرءُ ساترُ
إذا ما ذُبابُ السیفِ لم یك ماضیاً          فَحِلیتُهُ وَصْمٌ  لدی الحربِ ظاهرُ...
فسوف یبینُ الحقُّ یوماً لناظرٍ              وتَنْزو بعوراءِ الحَقودِ السرائرُ
وما هيَ إلّا غَمْرَةٌ ثمّ تَنْجَلي                غَیابتُها واللهُ  مَن شاءَ  ناصرُ
فقد حاطَنِي في ظُلْمَةِ الحبسِ بعدما          تَرامَتْ بِأفلاذِ القلوبِ الحناجرُ
فمهلاً بني الدنیا علینا  فإنّنا          إلی غایةٍ  تَنْفَتُّ  فیها  المرائرُ...
هنالك یَعْلُو الحقُّ والحقُّ واضحٌ             ویَسْفلُ كعبُ الزُّورِ والزورُ عاثرُ
وعَمّا قلیلٍ ینتهي الأمرُ  كلُّهُ             فما  أوّلٌ  إلّا  ویَتْلُوهُ   آخرُ








(1)  http://www.adeab.com/arab-poets/%D9%85%D8%AD%D9%85%D9%88%D8%AF-%D8%B3%D8%A7%D9%85%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%9B-%D8%B4%D8%A7%D8%B9%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D9%81-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%84/

Saturday, September 24, 2011

" فتح الله جملة ماركت !! "




عائدا إلى منزلى عبر كوبرى أكتوبر. لوحات الإعلانات متراصة يمينة ويسارا. وجدتنى أقرا لافتة برتقالية مكتوب عليها " فتح الله جملة ماركت ". جملة عادية جدا ليس بها أية مشاكل. سرحت للحظة وتخيلت ما يلى. تخيلت رجلا قرشيا من القرن الهجرى الأول يقرأ تلك اللوحة. طبعا بعد التغاضى عنه أنه يسير فى مدينة أعلى الكوبرى مستخدما سيارة نقل جماعى. ماذا ستنقل عيناه إلى عقله. سيفهم العبارة على أنها:

فتح فعل ماضى ولفظ الجلالة فاعل وجملة هى مفعول به ! أما ماركت فهى لفظ أعجمى لن يلقى له بالا. فهى فى الأغلب لغو !


هذا لأنه على الأغلب سيفهم العبارة بمعناها اللغوى لا الإصطلاحى. وهو على الأغلب لا يعرف محلات الجملة والتجزئة وبالتأكيد لم يزر بلاد اللإفرنج وقت كان يضرب فى الأرض ليعرف أن ماركت تعنى سوقا.


هو ابن زمانه ونحن أبناء زماننا. بالصدفة قرأت كتيب عن تعليم اللغة العربية لغير المتحدثين بها. يتحدث الكتيب عن الخطأ الشائع يقوم به القادمون من الخارج. أنهم يبحثون عن الكتب القديمة ليتعلموا منها. ورد على ذلك بأن اللغة وطرق التعليم تتطور. كل كتاب هو بمثابة درج سلم "
stepping stone" للوصول للكتاب الأحدث وهكذا. وبالتالى ليس بالضرورة أن القديم هو الأفضل. بل العكس قد يكون صحيحا.

أظن أنه بالمثل بالنسبة لمن يحصرون أنفسهم فى تدارس علم العلماء المسلمين الاوائل " السلف الصالح" ولا يعترفون بمن هم بعدهم. فهم مبتدعون أوعقلانيون. وكأن الشريعة الإسلامية عندما جائت أول وقتها لم تكن شريعة تقدمية تحث الناس على التفكر والتدبر, وكأن أمر التفكر والتدبر ليس أمرا متججدا كلما قرأ القرءان. الشريعة التى سخرت ممن تحاجوا بأنهم وجدوا أبائهم كذلك يفعلون. لا أقول أن السلف مثل أباء الجاهلية. أعوذ بالله. ما أقصده هو الانحباس على زمان غير الزمان ومكان غير المكان.

القصة الشهيرة التى يستدل بها كل من يؤمن بالاجتهاد. قصة النبى وصحابته عندما أمرهم بالإسراع إلى بنى قريظة "لا يصلين أحدكم العصر إلا فى بنى قريظة" فريق فهمها أنها أمر صريح وفريق فهمها بالمعنى المجازى أى الإسراع. وعندما أدركتهم الصلاة صلوها بمكانهم . ولم يعب الرسول على هؤلاء أو أولئك. لا ننسى أن الصحابة خالطوا الرسول. وعرفوا حالته المزاجية وقتها " هل هو يريد الإسراع أم مثلا ينهى عن الصلاة فى الطريق" ومع هذا اختلفت الأفهام.

 فما بالنا بعالم جليل وجد وقت أن كان الخليفة يقتل من يعارضه. فما بالنا نأخذ بفتواه فى الخروج على الحاكم. وما بالنا بعالم شهد الأعداء تتكالب على دولته من كل جانب فما بالنا نأخذ بفتواه فى التعامل مع غير المسلمين مثلا. وما بالنا وما بالنا. هم اجتهدوا وتأثروا بوقتهم ومكانهم ونظامهم السياسى. أما ان لنا أن نجتهد ونتأثر بزماننا ومكاننا.

من الان كيف سنقرأ " فتح الله جملة ماركت "   

Friday, September 23, 2011

عندما بكى الجماد





اهتزت ذراتُها بعنف , وانطلقت بقوةٍ رغماً عنها متجهة إلى قلبِ الزهرةِ الجميلةِ.

حاولت مراراً تعديلَ مسارِها لكنَّهَا فشلت, جَاهَدَت لِتَحُدَ مِن سرعتِهَا لكنَّهَا لَم تَستَطِع.

اقتربت مِن قلبِ الزهرةِ الجميلةِ فى سرعةٍ مخيفة, كَم تمنت لو أنَّها تلاشت فى الهواء, أو صارت جُزءا مِن العدمِ. ولكنَّها مَحكُومة بتلكَ القواعد.. قواعدِ الطبيعة.

انتفضت الزهرةُ الجميلة , انهمرت الدماءُ مِن قَلبِها كما انهمرت أنهاراً من قلوبِ شقيقاتِها. ذَبُلت ابتسامَتُها وتَراخَت يَدَاها المُمسِكَةِ بِكتابها.

بكتها تِلك الرَصاصة.التى اخترقت جَسَدها الضئيل, وسَلبَت مِنهُ سِرَ الحياةِ.

ظلت ذراتها تهتزُ بعنفٍ متزايدٍ ساخِطَةً عَلى ما فعلتهُ بقلبِ الزهرةِ الجميلةِ... الفلسطينيةِ

Thursday, September 22, 2011

عندما ......



أكتوبر 2010.. بمعنى اخر كتابات اكتئاب ما قبل الثورة !





هي الكلمه الساحرة التي قرأتها كثيرا منذ صغرك ، كم من مكائد حيكت بها, و بها انتصر الخير علي الشر.  ما أن تقع على سمعك حتى تنتفض منتظرا لم يحدث.
هل أكل الأسد الثور الأبيض وإخوانه ؟!  نعم عندما فرق بينهم.
وهل خسر عرابي الحرب ؟! نعم عندما وقعت الخيانة.
تكبر قليلا و تتساءل : هل أصبح عيشنا موتا ؟ نعم عندما عاش الظلم مات هو ، أصرخ في داخلي هل من سبيل مما نحن فيه ؟
يأتيني الجواب باسما ، نعم
عندما ........

Wednesday, September 21, 2011

السحابة الحقيقية

موقف حدث منذ سنتين. دفن مؤقتا فى بريدى الالكترونى وبالصدفة أعدت استكشافه اليوم.

بإيجاز شديد. كان اخر أسبوع لى فى فترة التدريب بشركة بتروناس.  كنت أجهز ال " presentation " التى سألقيها أمام المشرف القادم من الجامعة, أتحدث عن الأنشطة التى كلفت بها وماذا تعلمت منها. انهيت كل شئ وتبقى اخر جزء, الجزء الخاص ب " الأسئلة والأجوبة " . بحثت فى صور جوجل عن شئ طبيعى على شكل علامة استفهام لكى أضعه كنوع من كسر الرتابة والملل. وجدت صورة لسحابة على شكل علامة الاستفهام, أعجبتنى ووضعتها بالفعل.

 اليوم التالى كنت ذاهبا للعب مباراة كرة قدم. وأنا فى طريقى دار بذهنى :  هل يعقل ان تكون صورة السحابة طبيعية ؟ تمتمت بالطبع لا. اكيد هى مصطنعة.

وصلت مبكرا فلم أجد أحدا.. استلقيت على ظهرى فى الملعب ناظرا للسماء. لبضع لحظات, لم أتخيل أن ما أراه حقيقى ! رأيت نفس الصورة التى تشككت فيها منذ ثوانى.. لكنها كانت طبيبعية هذه المرة ! هرولت إلى هاتفى لألتقط صورة لتلك السحابة العجيبة. لحقت بها قبل ان تتشوه بالكامل. سبحان الله !
السحابة الحقيقية !



Sunday, September 18, 2011

التفكير الاختزالى - المسيرى -




"ويتسم الفكر العنصرى أنه فكر اختزالى , أى أنه فكر كسول , لا يكد ولا يتعب لكى يحيط بتركيبية الواقع وتعدد مستوياته. بل يقنع بإدراك هذا الواقع إما على مستوى واحد أو من خلال صورة إدراكية واحدة بسيطة أو استعارة اختزالية بسيطة "

الترجمة : الواد ده علمانى كافر.. او ليبرالى منحل. البنت دى مش محجبة عشان اخلاقها وحشة. والبنت دى ملاك عشان محجبة. السلفيين دول متخلفين والأقباط شريرين والإخوان مرعبين. الراجل ده ابيض يبقى جامد وبيفهم كل حاجة. الراجل ده أسود يبقى غبى!



"والأنماط الإدراكية العنصرية هى أنماط إختزالية تبسيطية تعبر عن كسل من يستخدمها فهى تختزل الاخر فى كلمة أو كلمتين وف صورة بسيطة وفى استعارة أكثر بساطة. فالاخر غشاش ولا يمكن الوثوق به والعالم سيصبح مكانا فردوسيا لو اختفى منه الاخر , فالاخر هو الجحيم ومصدر كل التعاسة "


الترجمة : لو العلمانيين اختفوا مصر هتبقى جنة الله على الأرض, ولو الليبراليين ولعوا هنشوف الأدب والأخلاق على حق . ولو السلفيين رحلناهم السعودية, مصر هتبقى باريس. ولو دبحنا الإخوان مصر هتعيش فى أمان.



" فى الأدبيات المعاصرة, تصوير الاخر على أنه " شره وحريص على المال"  وهى صورة منتشرة عن الصينين فى جنوب شرق اسيا والباكستانيين فى انجلترا واليهود فى اوروبا والعالم العربى.وتلك الصورة غالبا ما يكون لها أساس من الواقع. لكن العقل العنصرى يعزل بعض التفاصيل عن واقعها المركب وأسبابها وملابساتها ويحولها إلى نموذج إدراكى.. لو دقق العنصرى مثلا لوجد ان الصينيين والباكستانيين أهل كرم فى بلادهم وعقائدهم الدينية تشجع على السخاء. وبالتالى لو وجد هذا الحرص الشديد لابد للبحث عن مصدره فى مكان اخر. ولو دقق أكثر لوجد أنهم يعيشون فى بلاد غير بلادهم ولذلك يكون احساسهم بالأمان ضعيفا. وكيانهم ووجودهم مرتبط بالوظيفة التى يضطلعون بها والثروة التى يراكمونها وبالتالى من الصعب عليهم اخذ موقف متسامح من المال "


الترجمة : لازم تفكر ليه الأقباط منعزلين. وليه الإخوان غامضين وليه العلمانيين متغربين وليه الشرطى اخلاقه وحشة وليه انت نفسك بتفكر تفكير اختزالى وتاعبنا معاك.


الاقتباسات للدكتور عبدالوهاب المسيرى - رحمه الله -
كتاب اليد الخفية

Tuesday, September 13, 2011

يا عزيزى كلنا علمانيون






يتمحور الفكر العلمانى " الشامل " - حسب فهمى البسيط - على عدم وجود مرجعيات متجاوزة - دين - وعلى نسبية المطلقة للقيم الأخلاقية. وبالتالى فالحكم على الشئ لم يعد مطلقا. بل أضحى نسبيا حسب ضرره أو نفعه بلا نظر إلى أخلاقيته من عدمها.

اقتباس "والعلمانية الشاملة بطبيعة الحال لا تؤمن بأية معايير أو مطلقات أو كليات، فهى لاتؤمن إلا بالنسبية المطلقة.  " د المسيرى *1*

عندما وصل أردوغان إلى مصر استقبل استقبال المهدى من بعض الإسلاميين وسط هجوم غيرهم -أعنى غير الإسلاميين- " والتلكك " له لأنه "إسلامى".قد يكون هذا عاديا فى نظر البعض. استقبل اردوغان ممن احتشدوا لتحيته بالهتاف "الله أكبر ولله الحمد ". فى مشهد لم أستطع أن أستسيغه.  لو دعى أردوغان إلى دولة الخلافة من على سلم طائرته لنصب خليفة فى وقتها.


لكن عندما تحدث نفس الشخص داعيا إلى علمنة الدولة المصرية. صار كلامه تدخلا مستهجنا فى الشأن المصرى من الإسلاميين.

"واعتبر غزلان نصيحة رئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوجان للمصريين بوضع دستور يقوم على المبادئ العلمانية تدخلا فى الشؤون الداخلية للبلاد، إلا أن هذا لا ينفى احترام الجماعة لمواقفه العربية والدولية."

 بينما الاخرون الذين هاجموه قبلا رفعوا رايته إلى السماء. واستدلوا بما قاله على أنه الحكمة المتناهية. ورفعوا صوره على حساباتهم الخاصة بمواقع التواصل الإجتماعى. ونسبوا كل نجاحاته الى كونه علمانيا قحا لا يشق له غبار. فهو الان يدعوا الى مايدعون إليه. " واللى تكسب به العب به " إنها نسبية الأخلاق. أهلا بكم فى رحاب العلمانية "الشاملة".

فلا الإسلاميين تعاملوا معه بما هو أهل له, كزعيم دولة زائر لا قائد فاتح فى الوهلة الأولى. ولا العلمانيين احترموا  تدخله فيما يعرف  " بسيادة الدولة ".فى الوهلة الثانية ولو كان قد قال بالخلافة لأقاموا الدنيا ولم يقعدوها.
الحل فى الايتيين الكريمتين:
" ولا يجرمنكم شنئان قوم على ألا تعدلوا " واحملها على قول الحق حتى إن كان يتعارض مع مصالحى أو رأى.

والأخرى " اعدلوا ولو كان ذا قربى". واحملها على التزام العدل حتى ولو كان الأمر مجملا فى صالحى. بالتزامهما لن تكون العلمانية الشاملة منهجنا سواء إسلاميين أو غير ذلك والله أعلم !




*http://www.elmessiri.com/articles_view.php?id=31  *1
*2* http://tahrirnews.com/%D8%A3%D8%AD%D8%AF%D8%A7%D8%AB-%D9%88%D9%88%D9%82%D8%A7%D8%A6%D8%B9/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%AE%D9%88%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%82%D8%AF%D9%88%D8%A7-%D8%AF%D8%B9%D9%88%D8%A9-%D8%A3%D8%B1%D8%AF%D9%88%D8%BA%D8%A7%D9%86-%D8%A5%D9%84%D9%8A-%D8%B9%D9%84%D9%85%D8%A7/

Monday, September 12, 2011

11 / 9.. النسخة العربية !


جلس بمفرده, كما حكم عليه أن يبقى, وإلى الأبد. أحس برغبة حثيثة فى البكاء,لم يستطع. لقد نسى كيف يبكى على ما يبدو لأنه حرم من الفرح. أجهد ذاكرته باحثا بداخلها عن تلك اللحظات التى بكى فيها من قبل, خيل اليه أنه لم يبك قط فى حياته حتى حين ولادته.

أشياء قليلة تلك التى تحملها ذاكرته المنهكة فى طياتها, تحمل لحظات من الألم والعذاب, الوحشية, صورا مشوهة لحفنة من الخنازير القذرة.تحمل ذاكرته انكسارا,ورغبة محمومة فى البكاء. ولكنها ايضا ما تزال تجاهد للحفاظ على ذلك الجزء المضئ المدفون فى اعماقها, اسمه الذى طالما افتخر بحمله إياه. "محمد" , تذكر صياح أخيه الصغير باسمه وهرولته نحوه بكل براءة,استرجع بضعا من تلك الأيام, أهله وأصدقائه.

محمد , محمد. أظلمت عيناه وهم يسحبونه على وجهه , لم يعد يرى إلا تلك الكلمة تتوهج فى تحد. تألم,صرخ مع ما يفعلونه به, لكن وهج الكلمة ازداد فى إصرار محكم. إعيد إلى مكمنه, وبكى! تمكن من البكاء,لازمته تلك الحروف الأربع فى وهجها المعهود. أحس بحر شديد فى تلك الملابس البرتقالية, كم تمنى لو مزقها ومزقهم.

ضرب بيعينيه خارج مكمنه ناظرا برهبة الى تلك اللافتة , طالما ارتعد كلما قرأ تلك الكلمة البارزة عليها ,بحروفها الاجنبية التى أثارت الرعب فى قلوب العالمين. جوانتانامو. ضحك, على صوته, ضحك أكثر وأكثر, فأمام عينيه لم يعد ادنى أثر لتلك الكلمة البغيضة, محيت وحل مكانها البريق المتراقص لحروف اسمه الأربعة .

Sunday, September 11, 2011

#Jan25...An attempt for a Bird's eye View





 
It was the 11
th of Feb. when Mubarak reign has dramatically ended, and the SCAF "supreme council of Armed forces" Came in total control. This was the only way out for Egyptians. We mustn't forget that since the 3rd of Feb. we were pushing hard waiting for the SCAF final touch. Haven't been for them no one could imagine how would have it been like!


Yet, we must understand that SCAF isn't a revolutionary organization. It didn't call for it. Its head was the minister of defense for almost 2 decades. It must look ugly from inside as the table suddenly is turned upside down. 1 must understand how crucial it is for the SCAF's head and vise to give a testimonial under Oath.


Secondly, we all know Egyptian Army receives annual military Aid of 1.3 billion dollars, 1/3 of this aid goes to maintenance and spare parts purchases. So this Aid is not something to joke about. So ignoring that SCAF is under a great pressure from the States – the greatest threat to the democratic transition – is such a lunatic act.


Thirdly, the combat doctrine of Egyptian Army is still the same, regardless to the American attempts to change it to "anti-terrorism", Instead of fighting a traditional army over an open landscape and stop its aggression. So as simple as that, Israel is the Enemy. When the incident of the Israeli assault on the Egyptian border occurred, the mass rage of Egyptians people was ignited. But SCAF maneuvering is limited by many variables, its own interest, American pressure , supposedly the interest of the country and finally the fear of showing Israel any act of enmity while playing politics.


It failed to take necessary steps to handle such a crisis. The SCAF conservativeness is well manifested in the Gas deal, despite the court decision and massive anger of the people, it refused to take any administrative actions, most probably waiting for the new elected authority to coach such a fight.


So if we consider all the mentioned factors. The game of the people must not be to corner the wild cat to the wall; sometimes an eye for an eye leaves every 1 blind as martin Luther king said. Limiting the SCAF options at such time, few weeks pre elections will turn ugly to everyone. The only strategy appealing to me is to push all the way for the protection of coming elections being held on time, not to go for social justice protests, no anti-military trails marches which are not fully functioning but it is back firing. The only escape road is a legitimate elected house that shall grasp the legislation authority from SCAF, disapprove any military trails and start working or transforming people hopes from the Famous Chant "the people Demand……. " Into comprehensive legislation and a strong government.


It is as a defender meeting a striker running with maximum speed, if the defender blocked him face to face either they fall down together, or the striker has 2 chances to dribble the defender to left or right. The only proven right technique, is to open up a well-chosen lane for the striker to take, then tackle him taking the ball !

Tuesday, September 6, 2011

هل ستزور الإنتخابات القادمة ؟!


·       
هل أنا المتفاءل الوحيد بنزاهة الإنتخابات القادمة, ربما. الكثيرون من حولى يتكلمون عن تزوير الانتخابات كما جرت العادة ! يرفض عقلى أن يقبل هذه المقولة. بكل بساطة تزوير الانتخابات هو نتيجة "
outcome " يتحكم فيه العديد من العوامل والمدخلات "factors and inputs  ". وكل عوامل ومدخلات التزوير قلبت رأسا على عقب بعد الثورة. وبالتالى فبدون الدخول فى أية تفاصيل مستحيل أن تتساوى النتائج لما قبل وما بعد الثورة.

لكن للمزيد من التأكد. لنقم بعمل حسابى بسيط. أى نظام يقام له حسابات الثقة "
reliability  " للوقوف على مدى احتمالات فشله من عدمها. ولأى نظام يتكون من عناصر متوالية " series system  " فإن :
Rs = R1 * R2 * R3 ……

حيث
Rs  تمثل معامل الثقة فى النظام ,  R1 , R2  هى مكونات هذا النظام.

لو حللنا عناصر الانتخابات

           
R1        عدم تدخل الشرطة
R2        عدم غلق لجان وتسويد البطاقات          
R3        عدم التدخل فى الفرز     R4   نوع الإشراف " قضائى أم غير" 

ولحساب معامل الثقة مثلا فى انتخابات 2010 :
Rs = R1* R2* R3* R4
Rs = .1*.1*.2*.1 =
تقريبا صفر

وهو ما يوضح فوز الحزب الوطنى بجميع المقاعد
لو قمنا بعمل نفس العملية للإنتخابات القادمة :
Rs=.8*.99*.9*.99 =
.7 = 70 %

ما سبق هو المدخلات "
inputs " . أما العوامل الأخرى " factors  " فهى أكثر.

منها مثلا قيام ثورة شعبية ! نزل فيها الملايين إلى الشوارع. وتلك الملايين لن تقبل بتزوير إرادتها مرة أخرى.

الإقبال الشديد "المتوقع 50 %  = عشرون مليون" يقلل من فرص أى تدخل, فى الاستفتاء المنقضى وقف الناس فى الطوابير بالساعات منذ بداية وقت التصويت إلى انتهاء مدته. مما يقلل إمكانية حدوث تزوير أو تدخلات.

الإقبال الكبير أيضا يقضى على خطورة التصويت الجماعى والرشوة الانتخابية. دائرة حضر بها 300 ألف ناخب مثلا. لكى تتم رشوة نصفهم بمبلغ 50 جنيه فقط. فأنت بحاجة إلى 150,000 * 50 = 7,5 مليون جنيه. بفرض أن ذلك ممكن فالمجلس لم يعد سيد قراراه بعد الان. وقرار من محكمة النقض يلغى النتيجة.

الاهتمام العالمى الشديد بالإنتخابات القادمة والذى سيضعها تحت المكبر.

التجربة المسبقة, فى الاستفتاء الماضى لم تعلن عن أى تجاوزات فجة فيما يخص العملية الانتخابية.وبالتالى من المفترض وجود ثقة أكبر.

نهاية لا أقول أنى أثق فى الانتخابات القادمة 100 % , لا يوجد شئ موثوق به 100 % فى هذا العالم. أنت تقود سيارتك وأنت تعلم أن هناك نسبة ولو ضئيلة أن تموت حال قيادتك. ومع ذلك مازلت تقود سيارتك ! ما أحاول قوله الانتخابات القادمة لن تكون مثالية 100 %. ولكنها ستكون الأفضل فى تاريخنا بإذن الله.

ملاحظة : الحسابات الموجودة أعلاه توضيحية وليست دقيقة علميا. الغرض منها كان المقارنة والتوضيح.



Saturday, September 3, 2011

مصر أم الفلول



فى كتابه مواطنون لا ذميون. اقتبس الاستاذ فهمى هويدى من "عجائب الاثار فى التراجم والأخبار" للجبرتى هذه القطعة. متحدثا عن حالة "الإنفلات الأمنى" التى سبقت دخول الحملة الفرنسية إلى مصر...

اهتزت مصر لنبأ قدوم الفرنسيين واقترابهم من القاهرة, وساد الهرج والمرج البلاد بأسرها.."وفى كل يوم يتزايد الجمع ويتعاظم الهول,  ويضيق الحال بالفقراء الذين يحصلون أقواتهم يوما فيوم لتعطل الأسباب واجتماع الناس كلهم فى صعيد واحد.  وانقطعت الطرق , وتعدى الناس بعضهم على بعض لعدم التفات الحكام واشتغالهم بما دهمهم. وأما بلاد الأرياف , فإنها قامت على ساق يقتل بعضهم بعضا , وينهب بعضهم بعضا وكذلك العرب غارت على الاطراف والنواحى . وصار قطر مصر من أوله إلى اخره فى قتل ونهب وإضافة طريق. وقيام شر , وإغارة على الأموال وإفساد المزارع وغير ذلك من الفساد الذى لا يحصى.

:)

من كتاب "مواطنون لا ذميون" للاستاذ فهمى هويدى. ص 43 - 44 

Thursday, September 1, 2011

#Egypt ians #fail



تواترت بعض الأنباء عن بعض الإضطرابات فى تونس.. فورا هلل الكثير من على تويتر مرحبين بالثورة  التونسية 
المسلحة. التى تماثل أختها الليبية وتلهم شقيقتها المصرية. لم أتملك نفسى وكتبت التدويانت القصيرة التالية. الصراحة حاجة تغم
 !



#Egypt
 ians #fail قاموا بثورة بالملايين غيرت وستغير وجه المنطقه والعالم.. ثم يقولون الانتخابات ستزور... ارتجاف اذينى شعبى

#Egypt ians #fail نموت فى عكس الأولويات .. الدينى منها والسياسى !!!!!!

#Egypt ians #fail بحكم تعيين العاطفة بدلا من التفكير النقدى اللى واخد اجازة وضع.. بكل سهولة تتحول الوسيلة إلى غاية !

#Egypt ians #fail نتكلم الكلام الكبير.. وعند الجد نتناسى ان هذا ما تمنيناه..
إلى كل مجاذيب الثورة المسلحة
 
#Egypt ians #fail تعودنا على لعن الظلام.. قليل منا من معه الكبريت ليضئ شمعه.. ومن معه يبحث عن مولتوف إضراب او تظاهر جديد. أو سجارة

#Egypt ians #fail مديين التفكير النقدى اجازة وضع.. ومعينين بداله العواطف

#Egypt ians #fail قليلا ما يعترفوا بالخصوصيات والفوارق.. فما ينطبق على زيد هو هو ما ينطبق على عبيد

#Egypt ians #fail بعضهم بكل سهولة ينجرف
get carried away
عندما تتحول الثورة من وسيلة إلى غاية

#Egypt ians #fail دايما يحبو
ا يقولوا تونس ارجل مننا.. امريكا احسن مننا. اليابان مش عارف ايه... ابك فيل.. ثق فى نفسك مرة واحدة !!

#Egypt ians #fail عندهم دايما عقدة نقص ودايما مش بيفرحوا بما حققوه ويقللوا من أنفسهم